الخميس 13 يونيو 2024

رقيه من19الى23

انت في الصفحة 1 من 13 صفحات

موقع أيام نيوز

19 رقية
رحيم ف اليوم ده مدخلش المكتب تاني يوم لاقي الاستقالة بتاعة رقية ع مكتبه زعل وندم انه ضيعها من ايده وعرف من عمرو انها مش ف البيت وان ابوها قالب عليها الدنيا والكل بقا عارف باختفاء رقية واحمد
فات اسبوع.. شهر.. سنة.. سنتين.. تلات سنين..

ع بحر اسكندرية بنوتة قاعدة ومعاها مذاكرتها وبتكتب فيها
اليوم أتممت عامي الخامس والعشرون ولكني أتممت عامي الثالث هنا ف هذا المكان ذهبت وتركت كل شيء خلفي كان يجب عليا الذهاب لم اشعر بحب أبي ولو لمرة واحدة ومع ذلك اشتقت له وأشتقت أيضا لحبيب قلبي رحيم سنلتقي انا علي يقين بأننا سنلتقي ونجتمع سويا..يوما ما ..


قفلت المذكرات وطلعت قلم رحيم وعادت ع اسمه بيه ودخلت المذكرات والقلم ف شنطتها وبصت للبحر
انا مهربتش انا مشيت استحملت كتير بس صعبة لما تشوف نفسك بتتباع من اكتر شخص للمفروض يكون خاېف عليك ومين هيدفع فيك اكتر وبضحكة ۏجع عارفة اني حكيتلك حكايتي دي كتير ما انت اللي بتسمعني من غير زهق او ملل وع... قاطعها صوت من وراها
انا كمان ع فكرة ممكن اسمعك من غير ملل
رقية بصتله يعم ده انت بتزهق من نفسك
اسلام بقا كده
رقية بصت قدامها خلاص يعم متتقمصش المهم خالتي عاملة اي
اسلام مدام سحر كويسة
رقية طب الحمدلله هروحلها انهارده بس بعد شغلي بقا
اسلام من ساعة ما اشتغلتي ف الشركة دي ومحدش عارف يتكلم معاكي كلمتين
رقية قامت ولبست شنطتها وبشموخ يابني انا متكبرة اصلا شوية وهدوسكوا
اسلام اصيل يابو صلاح انا هخلع بقا تحبي اوصلك
رقية شكرا هاخدها ع رجلي سلام ومشيت
فلاااش 
الحيوان ده لو فضل باصصلي كده هقوم اديله بالبوكس ف وشه..
أحمد رقية احنا رايحين فين انا تعبت
رقية بضحك كداب اوي وع فكرة خلاص احنا وصلنا قوم يلا دقيقتين ونزلوا من القطر وماشيين
يا انسة يا انسة
رقية بصت لمصدر الصوت وكان نفس الشاب اللي بصلها ف القطر
رقية بغيظ خير
اسلام انتوا من اسكندرية
رقية وانت مالك
اسلام ياستي صلي ع النبي انتي شكلك مش من هنا انا حابب اساعدك
رقية انا شوية كمان ف القطر وكنت هقوم اخبط دماغك ف الحيطة تقولي تساعدني
اسلام والله قصدي خير ف واحدة اسمها مدام سحر هتساعدك تعالى اتكلمي معاها وبعدها قرري لو عاوزة تمشي ابقي امشي
رقية فكرت ف كلامه وف الآخر راحت معاه وقابلت سحر ولاقتها كويسة ومحترمة وساعدتها وبتقولها دايما ياخالتي واشتغلت ف محل الهدوم بتاعها لحد ما قدمت ف الشركة اللي هي فيها
بااك 
رحيم بيعدل بدلته قدام المرايا مش كنا خلينا عمرو هو اللي يجي او كان جه معانا
مؤمن اهو اجتماع وهيعدي ومينفعش نسيب عمي حسن لوحده
رحيم ساعات بيعجبني تفكيرك
مؤمن ساعات!! ده انا دايما تفكيري بيعجبني رحيم بصله ومردش
مؤمن انت صحيح مش ناوي تحلق دقنك دي
رحيم ما انا بخففها يابني
مؤمن قصدي تحلقها خالص
رحيم انتهد بحزن اما الاقيها هبقا احلقها ما يمكن تحبني بيها مؤمن طبطب ع كتفه بزعل
رحيم يلا عشان منتاخرش وانت عارف أبوك
مؤمن بابتسامة انا بقول كده برضوونزلوا
بقلمي.. زينب_رضا 
صباح الخير يقمر
جهاد بصتلها صباح الفل عاملة اي
رقية الحمدلله بخير مستر خالد جه
جهاد اه يابنتي من بدري مش فيه اجتماع انهارده
رقية خبطت رأسها بايدها يالهوي ده انا نسيت خالص..امتحانات احمد قربت ومحتاسة معاه
جهاد بابتسامة ان شاء الله هيبقا بشمهندس قد الدنيا
رقية وهي ماشية ياارب عارفة لو الواد احمد كبير كنت جوزتهولك
جهاد بضحك متخلفة ورجعت ركزت ف شغلها تاني
رقية طلعت القلم وحطته ع مكتبها وسابت شنطتها شوية وكانت حضرت اوضة الاجتماعات وظبطت الدنيا وراحت لخالد
رقية صباح الخير
خالد صباح التأخير
رقية قعدت قدامه وبهزار والله يعمي الشغل ده متعب
خالد ساب اللي في ايده اه عشان كده جاية متأخر وجاية ترغي معايا كمان
رقية كله تحت السيطرة متقلقش
خالد بص للاب يخوفي ابني مكنش بيقولي غير الكلمة دي
رقية ابنك ده مهزء عشان مش بيجي يساعدك
خالد كويس انه بيجي يزورني انا وامه واخته
رقية والله امه واخته دول حاجة كده عسل يبختك بيهم
خالد طب قومي ياختي ع مكتبك
رقية ضحكت عيوني تعرف اللي مصبرني ع الشغل اي
خالد اي.. مفكر انها هتقول انت
رقية الكرسي اللي ف مكتبي اللي بيلف ده
خالد

انت في الصفحة 1 من 13 صفحات